منصور الفيلي أول إماراتي وعربي يقتحم عالم “بوليوود”

فوشيا - أبوطبي

أبدى الممثل الإماراتي منصور الفيلي عن سعادته بإقتحام عالم السينما الهندي “بوليوود” من خلال مشاركته كأول ممثل إماراتي وعربي بشخصية رئيسية في الفيلم السينمائي “ديشوم” DISHOOM، وأكد في حديث خاص لـ”فوشيا”: أنه سعيد جداً بهذه التجربة التي أضافت له الكثير بعد مشوار طويل في عالم التمثيل بالإمارات والخليج، معتبرها خطوة هامة له كفنان إماراتي يخطو هذه الخطوة.

وأوضح الفيلي أن فيلم DISHOOM يعد من أكبر إنتاجات السينما الهندية خلال الثلاثين سنة الماضية، وهو من انتاج شركة “ناديادوالا اند جرندسونز” وإخراج المخرج الهندي المعروف روهيت داوان.

وأكد منصور أن الفيلم الذي بدأ عرضه بجميع دور السينما في الإمارات والخليج والعالم وينتمي للنوع “الأكشن”، وتدور أحداثه  في 36 ساعة، حيث يقوم منتخب الهند الوطني للكريكيت بزياره لدولة الإمارات للعب المبارة النهائية مع منتخب باكستان على ستاد الشيخ زايد الدولي للكريكيت، وبعد وصول المنتخب للإمارات يختفي المهاجم الرئيسي للمنتخب الهندي في ظروف غامضة، قبل المباراة المنتظرة بـ36 ساعة، ويكون منصور الفيلي الضابط المسؤول عن ملف القضية في الدولة، وترسل الهند ضابط تحرّ من بلادها، للتعاون مع شرطة الدولة للبحث عن مهاجم المنتخب الهندي، ضمن أحداث مهمة تم تصويرها ما بين الهند والإمارات.

إسم الفيلم ديشوم DISHOOM ويعني الضربة أو صوت الضربة، ويضم ممثلين من نجوم الصف الأول في السينما الهندية، وهم جون ابراهام، فارون دهاوان، جاكلين فرنانديز، نرجيس فخري، اكشاي كهنا، تارون كهنا، وضيف الشرف أكشاي كومار، إلى جانب الإماراتي منصور الفيلي.