أخبار النجوم

هل تراجع بن آفليك وجينفر غارنر عن الطلاق؟

فوشيا - رحاب درويش

شوهد الممثل الأمريكي بن آفليك، بعد ظهر أمس الأول الجمعة، وهو يصطحب ابنته الكبرى “فيوليت”، من زوجته الممثلة الأميركية جينفر غارنر، من مدرستها في لوس أنجلوس.

بدا النجم العالمي، الذي يبلغ من العمر 43 عاما، في إطلالة عملية أنيقة، حيث ارتدى بنطلون جينز رمادي اللون، وتي شيرت كحلي، وسترة جلدية سوداء، وانتعل حذاء رياضيا أنيقا، وبدا في منتهى السعادة بصحبة ابنته التي ساعدها وفتح لها الباب للصعود إلى السيارة.

ورغم تردّد الكثير من الأنباء حول نيّة زوجته، النجمة العالمية التي تبلغ من العمر 44 عاما، الطلاق منه، بسبب خيانته لها مع مربية أولادهما، إلا أن مصدرا مقرّبا من العائلة نفى ذلك، مؤكدا أنها “كانت تفكّر في ذلك بالفعل منذ فترة، ولكنها اليوم تركّز على الأطفال فقط”.

كما أكد موقع “تي إم زد” الشهير أن أيّا من الزوجين “المتخاصمين” لم يقم حتى الآن بإجراءات الطلاق، وأنهما لا يزالان يعيشان مع أولادهما الثلاثة، وهم “سيرافينا” (7 سنوات)، و”صامويل” (4 سنوات)، و”فيوليت” (10 أعوام).

يذكر أن الزوجين يحرصان على أن يتصرفا على طبيعتهما قدر الإمكان، في كل مكان، كما لو أنهما عائلة، على الأقل أمام الأولاد.