فنانون يغارون من نجومية أشقائهم
أخبار النجوم

فنانون يغارون من نجومية أشقائهم

فوشيا – رحاب درويش

في الوسط الفني كثير من الفنانين الذين لم يحقّقوا نفس نجومية أشقائهم، وهو ما يمكن أن يطرح تساؤلاً حول وجود أي شكل من أشكال الغيرة بينهم، وهو أمر طبيعي حتى بين الأشقاء، حين يحقّق أحدهم نجاحاً كبيراً، ويفشل الثاني في تحقيق نفس النجاح.

لا خلاف على حب كل شقيق لشقيقه، ولكن الذي لا خلاف عليه أيضاً أن كل أخّ يتمنّى أن يحقق هو النجومية، وألا يقل عن أخيه في أي شيء.

وهنا مجموعة من أبرز النجوم الذين حقّقوا شهرة كبيرة فاقت بكثير شهرة أشقائهم، وهو ما يطرح السؤال الصعب حول شعور الفنانين الأقل نجومية من أشقائهم، وهل يغارون منهم أم لا؟

محمد ومجدي صبحي

لا وجه للمقارنة بين النجومية التي حققها الفنان المصري الكبير محمد صبحي، وخاصة في المسرح، وشقيقه الفنان مجدي صبحي، الذي اشترك في عدد كبير جداً من الأعمال الفنية، كان أكثرها مع شقيقه محمد صبحي، ولكنه لم يستطع أن يحقّق نفس النجاح الذي حققه محمد صبحي أبداً، كما لم يقم طوال تاريخه الفني بأي بطولة مطلقة لا في السينما ولا الدراما ولا المسرح، عكس شقيقه الذي قدّم العديد من البطولات، من أبرزها أفلام “العميل رقم 13″، و”علي بيه مظهر”، و”الشيطانة التي أحبتني”، ومسلسلات “رحلة المليون”، و”سنبل بعد المليون”، و”يوميات ونيس”، و”فارس بلا جواد”، وعشرات من الأعمال المسرحية من أبرزها “الجوكر”، و”لعبة الست”، و”كارمن” وغيرها الكثير.

محمد ومجدي صبحي

ياسمين ووائل عبد العزيز

يعبّر الفنان المصري الشاب وائل عبد العزيز دائماً عن سعادته بالنجاح والشهرة والنجومية التي حققتها شقيقته ياسمين عبد العزيز، التي تعتبر الفنانة المصرية الوحيدة تقريبا التي تنافس الفنانين الرجال على حصد الإيرادات في شباك التذاكر، وآخرها فيلمها الأخير “أبوشنب”، الذي يحتل المركز الثالث في موسم عيد الفطر السينمائي الجاري، عكس شقيقها الذي لا يذكر له أحد أي عمل فني، لعدم تركه أي بصمة في عالم الفن حتى اليوم.

ياسمين ووائل عبد العزيز

أمير وأحمد كرارة

حقّق الفنان المصري أمير كرارة نجاحاً كبيراً، سواء في تقديم البرامج، أو التمثيل في الدراما، واستطاعت مسلسلاته التي قام ببطولتها أن تحقّق نسب مشاهدة مرتفعة جداً، منها “أنا عشقت” و”حواري بوخاريست”، و”الطبال”، وغيرها كثير من الأعمال الدرامية التي حقّقت له نجومية وشهرة كبيرة، عكس شقيقه الذي بدأ مسيرته الفنية مؤخراً، ولم يشعر به أحد لا كموديل إعلانات ولا كفنان.

أمير وأحمد كرارة

علي وأحمد الحجار

يتمتّع المطرب المصري أحمد الحجّار بحنجرة ذهبية وصوت رائع مثل شقيقه على الحجار، ولكن الصوت وحده لم يكن كافياً فيما يبدو ليحقّق نفس نجاحه، حيث استطاع علي الحجار أن يصبح واحداً من أشهر وأهم المطربين في مصر والعالم العربي، عكس شقيقه الذي لم يحقّق نفس الدرجة من النجاح.

علي وأحمد الحجار

رامز وياسر جلال

لا يختلف إثنان على موهبة الممثل المصري ياسر جلال، وهي الموهبة التي تفوق موهبة شقيقه رامز جلال بكثير، إلا أن الأخير هو الأكثر جماهيرية ونجومية بلا جدال، بسبب برامج المقالب التي يحرص على تقديمها في رمضان من كل عام، وتحقّق نسب مشاهدة مرتفعة جداً، لكنه لم يحقّق في السينما نفس النجاح الذي يحققه في برامج المقالب في التلفزيون، ورغم ذلك فإن نجوميته لا تقارن بشقيقه ياسر جلال الذي يكتفي بتقديم الدور الثاني أو الثالث، ولم يطمح يوماً لتقديم البطولة المطلقة لا سينمائياً ولا درامياً.

رامز وياسر جلال

هيفاء وهبي ورولا يموت

إذا كان من الصعب تأكيد أو نفي وجود مشاعر الغيرة بين الأشقاء في الحالات السابقة، إلا أن حالة النجمة اللبنانية هيفاء وهبي وشقيقتها رولا يموت ليست بهذه الصعوبة، حيث تشنّ رولا حرباً شرسة على شقيقتها، التي وجهت إليها العديد من الاتهامات، قبل أن تختمها بتقديم أغنية تحت عنوان “أنا مش واحدة هايفة”، التي تهاجم من خلالها شقيقتها هيفاء التي حققت نجاحاً كبيراً جداً في عالم الغناء والاستعراض، ولم تستطع رولا أن تحقّقه رغم نشرها أكثر من مرة مجموعة من الصور الفاضحة جداً لها بهدف الحصول على الشهرة دون جدوى.

هيفاء وهبي ورولا يموت