أخبار النجوم

جنيفر لوبيز.. أمومة وأناقة لافتة في شوارع نيويورك

فوشيا - رحاب درويش

شوهدت النجمة الأميركية جنيفر لوبيز، بصحبة صديقها الراقص العالمي كاسبر سمارت، وابنيها التوأم ماكس وإيمي، أمس السبت، أثناء اتجاههم لحضور عرض مسرحي في مدينة نيويورك.

وخطفت جنيفر، التي تبلغ من العمر 46 عاما، الأنظار بأمومتها من ناحية، وبأناقتها من ناحية أخرى، وارتدت فستانا أسود قصيرا ذا أكمام من الشبيكة، وانتعلت صندلا أسود، وفضلت لمّ شعرها على هيئة ذيل حصان للخلف.

أما صديقها الراقص المعروف، الذي يبلغ من العمر 29 عاما، والذي يصغرها بـ17 عاما، فارتدى بنطلونا رمادي اللون وتي شيرت أسود.

توأم جنيفر، اللذان يبلغان من العمر 8 سنوات، لم يقلا أناقة عن والدتهما، حيث ارتدت الطفلة فستانا رماديا من الشيفون، وسترة قصيرة من الستراس الفضّي، أما شقيقها فارتدى بنطلونا أبيض اللون وقميصا باللون الرمادي.

يذكر أن جنيفر لوبيز تهتم برعاية أبنائها نفس درجة اهتمامها بنفسها، وربما أكثر، فهي لا تترك مناسبة إلا وتثبت بالفعل لا القول، أنها أمّ ناجحة تكرّس كل حياتها لأولادها.

ومن المعروف أن التوأم ماكس وإيمي هما ابنا جنيفر لوبيز من زوجها السابق المطرب الأميركي الشهير مارك أنتوني، الذي تزوجته عام 2004، وانفصلت عنه عام 2011، وتم طلاقهما رسميا في 2014.