الإعلاميات اللبنانيات.. من يقف خلف جمالهن؟
مشاهير

الإعلاميات اللبنانيات.. من يقف خلف جمالهن؟

فوشيا – زينة حداد

تعتبر المقدمات اللبنانيات من أجمل الإعلاميات اللواتي يلفتن النظر بجمالهن وستايلهن في الثياب، لكن خلف جمالن يقف خبراء تجميل بارزين.

في هذا السياق، تتعاون منى أبو حمزة مع خبير التجميل بسام فتوح الذي يملك خبرة طويلة في عالم المكياج وارتبط اسمه بشهيرات لبنانيات على رأسهن هيفا وهبي.

استطاع فتوح أن يبرز جمال منى بطريقته الخاصة عبر استعمال الوان زاهية وهادئة، رغم أن البعض يجد منى تكرر نفسها في مكياجها ولا تتجرأ على الظهور بستايل متنوّع، لكن لا يمكن إلا التأكيد على نجاح إطلالة مقدّمة برنامج “حديث البلد” على قناة Mtv اللبنانية في كل مرة تظهر فيها.

منى أبو حمزة

على الضفة الأخرى، تلفت كارلا حداد الأنظار بمكياجها الجريء، فهي مقدمة لا تحب الروتين في لوكاتها وتحاول أن تتبع خطوط الموضة العريضة، وتتعاون مقدّمة برنامج “نجم الكوميديا” قناة Mtv مع خبير التجميل بول قسطنطينيان منذ ثلاث سنوات تقريباً، ويرافق بول كل إطلالات كارلا سواء في تقديم البرامج أو المقابلات، وينفذ خبير التجميل كل اللوكات الرائجة، ويستعمل الألوان اللماعة بقوة، والتي تليق بملامح المقدمة.

كارلا حداد

في سياق آخر، تتمتع رابعة الزيات بجمال مميز، وتحاول أن تحافظ على ملامحها بشكل طبيعي، وتتعاون الإعلامية في قناة “الجديد” سابقا مع خبيرة التجميل سارة حسن التي تشرف على لوكاتها في البرامج التي تقدمها، وتعد رابعة من أكثر الإعلاميات اللواتي يفضلن الألوان الفاتحة في المكياج، من الزهري إلى الموف وكذلك البيج.

رابعة الزيات

أما بالنسبة إلى هيلدا خليفة فهي جذابة بكل ما للكلمة من معنى، رغم أنها تقدم برنامج “ستار اكاديمي” منذ الموسم الأول لكنها في كل موسم توجد ستايلاً خاصاً بها لا يشبه زميلاتها، تعاونت هيلدا مع عدد كبير من خبراء التجميل منهم كريستيان بو حيدر ومايا يمين وغيرهما، ولكن في كل مرة تطل بها تثبت أنها من أجمل الإعلاميات على الساحة اللبنانية.

هيلدا خليفة

بإختصار، كل إعلامية لديها فريق عمل يقف خلفها، ولكن لخبير التجميل الدور الأول والأخير في إبراز جمالها.