مشاهير

نادين نسيب نجيم.. إطلالاتٌ جذّابة بسحرٍ أسمر

فوشيا - همسة رمضان

ملكة جمال لبنان لعام 2004 التي أبهرت الملايين تحت الأضواء بجمال وجهها، حتى استحقّ جائزة أجمل وجه في العالم في مسابقة ملكة جمال العالم لنفس العام، ثمَّ ليؤهلها جمالها العربي المطعّم بنكهة الشّرق وسحره الغامض، لتكون واحدةً من أجمل نساء العرب في استفتاء موقع “Ask Men”، إلّا أنّها فضّلت طريق الفنّ لتبدأ مشوارها الفنّي كممثلة، بأدوارٍ مميّزة حصدت نجاحاتٍ كبيرة، حازت من خلالها على إعجاب الملايين.

وفي غمرة الفنِّ والجمال، لاتنسى نادين أن تعزّز إطلالاتها بأناقتها المعهودة، والتي تنمُّ عن ذوقٍ رفيع وحسٍّ راقٍ، تحرص دوماً على مشاركته مع معجبيها ومحبيها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وآخرها كانت صورةً نشرتها النجمة الحسناء في حسابها على إنستغرام، لإطلالةٍ جديدة كلّيّاً، مرتديةً جمبسوت أبيض من الدّانتيل المفرّغ، بقصّةِ شعرٍ غاية في الأنوثة، ومكياجٍ يحاكي سحر سمارها الأنثوي الجذّاب ليُظهره بأجمل رونق، ومجوهراتٍ راقية زادت من بريق حضورها.

وعلّقت نادين على الصورة بقولها: “كل شي كان اليوم عل بكلة!” معبّرةً عن سعادتها بالـ “نيو لوك” الجديد، شاكرةً كل من كان له دورٌ في إظهارها بهذة الإطلالة الجذّابة الرّاقية.

وكما هو معتادٌ من معجبيها، تلقّت نادين سيلاً من التّعليقات التي تتغزّل بجمالها وتبثُّ لها الحبَّ لشخصها والإعجاب بذوقها وبأدوارها في جديدِ إبداعاتها الفنّيّة.

ولأنّها “عاشقةٌ للون الأسود” كما تصف نفسها، فالأسودُ بدوره يبادلها العشق، ويرتمي جريحاً على جسدها الممشوق، في إطلالاتٍ تنافسُ فيها تلك التي بغيره من الألوان، لتتركها صريعة حسدها وغيرتها من “ملك الألوان”.