فرقة بغداد للعود تعزف ألحان الشرق في باريس
مشاهير

فرقة بغداد للعود تعزف ألحان الشرق في باريس

فوشيا - حفصة العلمي

أحيت فرقة بغداد العراقية حفلا موسيقيا بمسرح معهد العالم العربي بباريس يوم 29 أبريل الماضي، قدمت فيه مقاطع وتوزيعات نغمية أظهرت ما يتميز به أفرادها من إمكانيات عزفية هائلة وحس فني راقي.

بعد نيلها الجائزة الأولى في مسابقة العود العربي الدولية ببيروت سنة 2000، تم تأسيس فرقة بغداد سنة 2001 برئاسة الموسيقي سامي نسيم.

نجاح الفرقة توجها للمشاركة بالعديد من التظاهرات الفنية في مختلف بقاع العالم، كمهرجانات جرش ودار الأوبرا بالقاهرة. كما أقامت حفلا بمهرجان العود العربي العالمي بمعهد العالم العربي بباريس سنة 2013 وقد تكررت الدعوة مرة أخرى لهذه السنة نظرا للاستحسان الذي أظهره جمهور وعاشقي هذه الموسيقى.

la_troupe_de_bagdad_dr_1

قدمت فرقة بغداد خلال هذا الحفل مؤلفات من مدارس مختلفة كعثمان الموصلي وجميل بشير ومنير بشير وروحي الخماش، كما قدمت توليفات موسيقية من المقام العراقي والغناء الفلكلوري البغدادي والعربي وقطع تركية، ومقطوعات من شمال العراق والموصل وإيقاعات من تراث البصرة والشام.

وقد رثى الموسيقي سامي نسيم الحال بالدول العربية وعلى رأسها العراق وسوريا، وأكد أن الموسيقى تبقى خير مثال على صمود الفن تحت وطأة كل الظروف الصعبة والقاسية التي تمر بها المنطقة.

ويجدر الإشارة أن فرقة بغداد هي أول فرقة للعود استطاعت تحويل مفهوم أداء العود الفردي إلى آخر جماعي متناسق الألحان والقفلات الموسيقية مستخدمة آلات متنوعة للعود كالسبرانو والآلتو والباص.