التعدي على صحافية أثناء عملها في دبي

التعدي على صحافية أثناء عملها في دبي

فوشيا- يمام سامي

في حادثة مثيرة للاستغراب والاستهجان، تعدى أحد موظفي العلاقات العامة في “مؤسسة دبي للإعلام” بالسب والشتم والتهديد على محررة القسم الفني والمنوعات في جريدة الرؤية الإماراتية. وكان ذلك أثناء تأديتها واجباً ميدانياً لتغطية كواليس مسلسل إذاعي خليجي تنتجه شركة خاصة خارج المؤسسة.

ودارت ملابسات الحدث أثناء قيام المحررة الصحفية “ناهد حمود” بتغطية كواليس الحدث، علمت عنه من خلال مصادرها الخاصة، سيما وأنها محررة ذات خبرة فيمجال الإنتاج التلفازي والإذاعي في الخليج. حينها أتصل عليها أحد موظفي العلاقات العامة على هاتفها الخاص، و(وقد تحفظت الصحيفة عن ذكر أسمه لحين وصول الرد من قبل مسؤوليه)، ليهددها ويعتدي عليها باللفظ كونها تجرأت بدخول الموقع للحصول على معلومات وتغطية صحفية عن المسلسل الداخل ضمن إنتاج “مؤسسة دبي للإعلام” دون الرجوع إليهم.

ناهد حمود

وقد نشرت الصحيفة في يوم الثامن من يونيو مقالاً يستهجن ويستنكر هذا الاعتداء على صفحتها الأولى بعنوان “اعتداء على صحافية- موظف دبي للإعلام يسب محررة الرؤية ويهددها”.

وتنتظر الآن الصحيفة والصحافية الرد المناسب من قبل مؤسسة دبي للإعلام، أملاً منها بالتمسك بأصول ومعايير المهنة وتطبيقها بحرفية من دون اللجوء إلى أسلوب مناف لأخلاق المهنة.