6 حسناوات نلن الشهرة بسبب مراكزهن لا جمالهن
مشاهير

6 حسناوات نلن الشهرة بسبب مراكزهن لا جمالهن

فوشيا - إيمان بونقطة

جميلة هي المرأة بكل ما تحمله من فتنة وحب وأنوثة، فإن كانت ذات علم وذكاء فهي أجمل بالتأكيد. لكن الذي ربما يجده البعض غريباً بعد ذلك كله أن تختار امرأة فائقة الجمال التفوق في عملها لكي تحتل مكانة هامة في المجتمع، بينما تستغل باقي الحسناوات حول العالم جمالهن ليحققن الشهرة عن طريقه.

فوشيا اختارت أن تسلط الضوء على جميلات لم يُحتفى بأجسادهن الممشوقة ولا ملامحهن المثيرة، بل اشتهرن بمكانتهن العالية في المجتمع بالإضافة إلى رصيدهن العالي من الجمال.

إيبا بوش ثور اليت

تلك الشقراء السويدية استطاعت أن تجذب الانظار إليها بعد أن انتخبت كأصغر رئيسة لحزب سياسي في بلادها عن عمر يناهز  الثامنة والعشرين عاماً.

إيبا بوش ثور اليت

إليزابيث هولمز

انضمت الأمريكية إليزابيث إلى قائمة أغنى 10 شبّان في العالم، وهي بعمر 31 عاماً، وتدير إليزابيث مؤسسة لتقنية اختبارات وتحاليل الدم التشخيصية برأس مال يتعدى العشرة مليارات دولار، ما جعل مجلة التايمز تختارها من بين 100 امرأة مؤثرة في العالم.

إليزابيث هولمز

نتاليا بوكلونسكايا

شغلت نتاليا الرأي العالمي بجمالها خاصة بعد أن قام  الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين بتعيينها في منصب النائب العام لشبه جزيرة القرم. هذا رغم سنها الذي لم يتعدى الخامسة والثلاثين. وكان قد نشر فيديو علي الانترنت لبوكلونسكايا في 2014 جذب اهتمام الاعلام والمعجبين الشباب، حيث شاهد فيديو المؤتمر الصحفي أكثر من مليون و700 ألف شخص خلال يوم واحد.

نتاليا بوكلونسكايا

أربينا هوفهنسيان

جاء قرار تعيين وزيرة العدل الجديدة في أرمينيا «أربينا هوفهنسيان»، ليشعل مواقع التواصل الاجتماعي، ويثير الجدل ليس بسبب صغر سن الوزيرة فقط، بل بسبب جمالها وأناقتها أيضاً، وانتشرت صورها مع التعليقات التي تحمل شتى أنواع الغزل والإعجاب.

أربينا هوفهنسيان

نجاة بلقاسم

نجحت المغربية نجاة في اختراق قلوب المعجبين والمحيين بعد تعيينها وزيرة للتعليم في فرنسا، خاصة وأنها كانت ترعى الأغنام في صغرها، الأمر الذي جعلها محط إعجاب الكثيرين.

نجاة بلقاسم

عايدة الحاج

من لاجئة إلى وزيرة للتعليم الثانوي وتعليم الكبار، نجحت اللاجئة البوسنية عايدة الحاج في حصد الإعجاب لقدرتها على التأثير في العالم رغم صغر سنها.

عايدة الحاج