أبرز الهفوات والزلات في حفل انتخاب ملك جمال لبنان!
مشاهير

أبرز الهفوات والزلات في حفل انتخاب ملك جمال لبنان!

بيروت - فابيان عون

منذ سنوات خوالي ولبنان يشهد سنويا حفل تتويج ملك جمال لبنان، في مبادرة خاصة للسيد نضال بشرواي الذي يحرص في كل مرة على حسن اختيار المشتركين من خلال التركيز على المواصفات الجسديّة والجانب العلميّ والثقافي.

ونال حفل التويج هذه السنة الكثير من الإطراء من حيث التنظيم وحسن اختيار المشاركين، إذ جرى تتويج بول إسكندر -ملكا على عرش الجمال -من بلدة “بْتِدْعي” شمال لبنان، كما نال جون سرور لقب الوصيف الأوّل، وبلال زويل لقب الوصيف الثاني، وكيفن مارتين لقب الوصيف الثالث، في حين نال أحمد عبيد لقب الوصيف الرابع.

غير النجاح الذي حققه حفل هذا العام لم يخل من بعض الشوائب والتي تتلخص بالاتي..

زلات متتالية لمقدمة الحفل

Rita-Harb-2
الإعلامية ريتا حرب

قدّمت الحفل الإعلامية ريتا حرب، التي عانت من انحراف مخرج حرف “السين” لديها، ليُصبح الحرف “ثاءً”، فضلا عن عدم قدرتها على الإمساك بالمسرح، فيما اعتمدت على ما هو مكتوب على الشاشة أمامها.

عصبية أخرجته عن حدود اللياقة

1471687684_dsc_4410

بعد إعلان النتائج وخلال التتويج، تفاجأ الحاضرون باعتلاء المشترك أحمد رمضان المسرح احتجاجا على النتيجة مشككا بالنتائج- بخاصة وانه لم يحالفه الحظ لاجتياز المرحلة الأولى- مرددا: “ما حصل غير مقبول، ولا يجوز ألا أكون من بين العشرة الذين تمّ اختيارهم؟ كيف يحدث هذا الأمر، وكنت أرى نتيجة مغايرة عبر السوشيال ميديا”.

لا ريب ان تصرّف أحمد ينمّ عن روح غير رياضية وعدم تكيف لقواعد الحياة التي تتضمن المرارة كما الحلاوة ، ما يعتبر أمر مخذ جدا بخاصة أن مرتكبه طبيب حامل لرسالة سامية ألا وهي مداواة آلام البشرّ.