مشاهير

من إيطاليا الى بيت الدين انتقلت قصة “روميو وجولييت” في مشهدية رائعة الجمال

أندريه داغر

في إطار مهرجانات بيت الدين 2016 كان جمهور الباليه على موعد مع عرض “روميو وجوليت” المستوحى من مسرحية شكسبير التي تحمل الاسم نفسه، في ليلتي 19 و20 يوليو/ تموز الجاري.

وقدم هذه المرة مصمم الرقص العالمي انجلان بريلجوكاج العرض العالمي بطريقة جديدة معاصرة فرقصت جوليت وحبيبها روميو على أنغام موسيقى بروكوفييف في مشهدية جميلة جداً تنوعت وتبدلت ما بين مشاعر الحب والعشق والألم والرقة والرومنسية والعنف والموت في أسلوب كلاسيكي جديد.

هكذا تطايرت أجساد على المسرح وغمر الحب العميق المكان وحملت التنهدات الجمهور إلى مدينة فيرونيكا الإيطالية حيث كان صراع عائلي وطبقي بين عائلتي روميو وجولييت أدى إلى نهاية مأساوية ألا وهي الموت حيث جسدها الراقصون ببراعة فائقة.وحضر العرض جمهور غفير جاء من كافة المناطق اللبنانية علاوة على دول عربية عدة.