راغب علامة وحسين الجسمي يقعان من جديد ضحية مغردي تويتر
مشاهير

راغب علامة وحسين الجسمي يقعان من جديد ضحية مغردي تويتر

فوشيا - آندريه داغر

بالرغم من كبر حجم المصائب وهولها، إلا أننا في العالم العربي نسارع إلى وضعها في إطار من الفُكاهة والمُزاح خصوصا على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر والفيسبوك، فمع كل كارثة تنتشر كمية نكات أكبر من حجم الكارثة بنفسها، وهذا ما حصل مؤخرا بعد محاولة الانقلات التي وقعت في تركيا.

لم يسلم النجم الإماراتي حسين الجسمي مرة جديدة من تغريدات رواد تويتر حيث تم انتحال شخصيته عبر حساب وهمي تم إنشاؤه باسمه، أطلق تغريدة أثارت استياء الرأي العام كُتب فيها: “أجمل عطلة مع العائلة على شواطئ تركيا، شعب قمة في الطيبة واستضافة أكثر من رائعة”.

وتم إطلاق تغريدة آخر باسم الجسمي كُتب فيها: “تركيا بلد الأمان والسياحة”. في محاولة لإبرازه كنذير شؤم  لكل بلد يتغزل به عبر تويتر، ليعود الفنان حسين الجسمي ويطلق تغريدة عبر حسابه الرسمي ينفي فيها كل تلك الأقاويل كتب فيها: “نرجوا من كل من زوّر تغريدات باسمنا أن لا يفعلها مره أخرى ومسموح ولك كل الاحترام، نرجوا مراعاة مشاعرنا ومشاعر من يهتم بنا.. إن تَحتَرم تُحتَرم”.

83700eb0e0_123444044

من جهته، السوبر ستار اللبناني راغب علامة لم يسلم هو الآخر من استهزاء مغردي تويتر خصوصا بعد نشره من أيام قليلة تغريدة عقب الحادث الأليم والصعب الذي أصاب منطقة نيس الفرنسية، فأطلّ راغب علامة على الجمهور ومحبّيه وطمأنهم على حالته مؤكداً أنه كان يتناول العشاء في مكان يبعد حوالي 15 دقيقة عن مكان الحادثة فكتب: “مساء الخير من مدينة نيس الفرنسية الرحمة للضحايا الذين سقطوا من جراء العملية الإرهابية كنا نتعشى في مكان يبعد حوالي 15 دقيقة عن مكان الحادثة”.

ثم عاد وأضاف بتغريدة أخرى: “أحب أن اطمئن كل المحبين بأننا جميعنا العائلة والأصدقاء والفرقة الموسيقية بخير. شكراً لكل المحبين”. مما أثار موجة انتقادات تم توجيهها لعلامة عبر توتير، ليعود ويغرد قائلاً: “مع احترامي لبعض العناوين التي تحدثت عن نجاتي بأعجوبة في نيس. هذا كلام غير دقيق. حيث أننا كنا نتعشى ونتفرّج عالعرض بعيداً 15 كلم عن مكان الحادث”.

بالرغم من توضيح علامة للموقف، إلا أنه كان ضحية جديدة لرواد الموقع الشهير وذلك عقب محاولة الانقلاب التركية بنشر تغريدة مفبركة عن لسان راغب كُتب فيها: “مساء الخير من مدينة أنقرة التركية، الرحمة للضحايا الذين سقطوا من جراء عملية الانقلاب، كنت أتمشى في مكان قريب يبعد حوالي 15 دقيقة عن مكان الحادثة”.

وراغب لم يسلم أيضاً من لسان “عديلة” السليط حيث غردت على صفحتها الرسمية على تويتر تغريدة مرفقة بصورة لعلامة مع الرئيس التركي أردوغان فكتبت: “عاجل: ظهور الرئيس التركي أردوغان على التلفزيون وإلى جانبه راغب علامة”.

CncKSLZWgAADkkK