لعاشقات الصور.. الـ”سيلفي” يهدد جمالكن
بشرة

لعاشقات الصور.. الـ”سيلفي” يهدد جمالكن

فوشيا - لاما عزت

كشفت دراسة حديثة أن التقاط صور الـ”سيلفي” يسرع ظهور التجاعيد.

ويعتقد أطباء الجلدية أن تعريض الوجه باستمرار للضوء والإشعاع الكهرومغناطيسي الصادر من الهواتف الذكية يمكن أن يلحق الضرر بالبشرة ويسرع عملية شيخوخة الوجه.

وقال الخبراء خلال المؤتمر المعني بجمال الوجه والذي عقد في العاصمة البريطانية لندن، إن الضوء الصادر من شاشات الهواتف يعزز ظهور التجاعيد بشكل كبير، حيث أرجحوا ذلك للموجات المغناطسية التي تضر بالبشرة تماماً كما التعرض لاشعة الشمس لفترات طويلة.

ويبدو أن الأشخاص والمدونون الذين يلتقطون صور السيلفي بشكل كبير يجب أن يشعروا بالقلق.

ويقول الدكتور سيمون زوكاي: ” إن هناك فجوة في سوق المنتجات التي توفر الحماية حيث أن الواقي الشمسي لا يمكنه توفير الحماية من هذه الإشعاعات، ولقد رأيت ضررا سريعاً لشيخوخة البشرة لدى الاشخاص والمدونون الذين يلتقطون الكثير من صور السيلفي.

ويعتقد بعض الخبراء أن الموجات الصادرة من الهواتف الذكية تؤدي إلى شيخوخة البشرة من خلال إلحاق الضرر بالحمض النووي ما يمنع البشرة من تجديد نفسها ويزيد الضغط على خلايا البشرة.

كما يقول خبراء الجلدية إن الوسيلة الأفضل في هذه الحالة لجعل البشرة صحية هو استخدام مقشر جلدي جيد، حيث أن الكريمات والمرطبات لن تفيد أبداً بل ستزيد من أضرار بالبشرة.