الخطأ اليومي الذي يدمّر بشرتك!
بشرة

الخطأ اليومي الذي يدمّر بشرتك!

فوشيا - همسة رمضان

لطالما نصحَ خبراءُ التّجميل بغسل الوجه أثناء الاستحمام، ومع ذلك فاستخدامك لنفس المياه التي تستحمّين بها بحرارتها وضغطها، يسبب تهيج الشبكات الشعرية في الوجه ويؤدّي تدريجياً إلى تدمير بشرة وجهك، كما يمكن أن يؤدّي إلى مضاعفاتٍ أكثر خطورة، بحسب طبيبة تُعتبر من الأهم بين أطباء الأمراض الجلدية في العالم.

الخطأ اليومي الذي يدمّر بشرتك!

تنظيف الوجه قبل النوم وفي الصباح هو أحد أهم خطوات العناية ببشرة الوجه، لكنك لا تصنعين معروفاً مع بشرة وجهك بقيامك بذلك أثناء الاستحمام، لأنه لن يؤدي إلى النتائج المرجوة، بل إلى عكسها، فبينما يعتقد البعض أن إمالةَ الوجه صعوداً تحت مياه جارية منعشة هو مفتاح الحصول على بشرة نظيفة ولامعة، يُلاحَظ أن تعريضها لمياه ذات ضغط قوي وحرارة عالية يسبب تلفها، بحسب كايه سكوت، خبيرة العناية بالبشرة من أستراليا، التي أكدت أن هذا يسبب تهيج الشبكات الشعرية الهشة في الوجه مؤدياً إلى ضعفها وزيادة فرص الأمراض الجلدية فيها، لنصل في النهاية إلى بشرة خالية من الجاذبية.

الخطأ اليومي الذي يدمّر بشرتك!

كما يجمع آخرون من أطباء الأمراض الجلدية، أن تعريض البشرة إلى ظروف الحرارة العالية يتسبب بفقدانها لزيوتها الطبيعية الضرورية لحمايتها.

فربما يكون الوقوف تحت المياه الساخنة المباشرة ممتعاً، إلا أنه يسبب تهيُّج البشرة وجفافها كما يسبب احمراراها الزائد نتيجة توسيع الأوعية الدموية، لذلك فأفضل طريقة لتجنّب ذلك هو غسل الوجه على مغسلة الحمام، بعد التأكّد من ضبط حرارة المياه لتكون فاترة وليست ساخنة” تؤكّد سكوت، لأن ذلك من شأنه الحفاظ على زيوت بشرتك وتقليل تعرضها الزائد للماء بالإضافة إلى منحكِ فرصة تفويح وجهك بالماء البارد، الذي سيعمل على تضييق مسام الوجه المفتوحة وتنشيط دورتك الدموية، كما سيضمن لك عدم اختلاط الشامبو والبلسم مع مستحضر الوجه على بشرتك، لأنهما سيعيثان به فساداً.

الخطأ اليومي الذي يدمّر بشرتك!

وبحسب سكوت فإن: “أخطر الأضرار التي تتعرض لها بشرة الوجه هي تكسّر الأوعية الدموية، والتي تتم معالجتها باستخدام نبضات الضوء المركّز”.

لذلك ففي المرة القادمة عندما تنوين غسيل وجهك، توجهي عزيزتي إلى المغسلة بكل ثقة، واستمتعي بدقائق إضافية من صباحك.