الخَبز .. أحدث اتجاهات عالم التجميل
مكياج

الخَبز .. أحدث اتجاهات عالم التجميل

يمثل الخَبز (Baking) أحدث صيحات عالم التجميل حالياً من أجل التمتع ببشرة مثالية. وأوضحت مجلة “إن ستايل” الألمانية أن تقنية الخَبز تعتمد على البودرة، مشيرة إلى أن الاسم يستلهم عملية الخبز؛ حيث تنصهر البودرة تدريجياً مع البشرة بفعل حرارة الجسم، وبالتالي تزداد قدرتها على التغطية وتدوم لمدة أطول وتمنح البشرة مظهراً أكثر إشراقاً.

وعن كيفية القيام بذلك، أوضحت المجلة المعنية بشؤون الجمال والموضة أنه يتم وضع كريم العناية والكونسيلر كالمعتاد. وبعد ذلك، يتم وضع طبقة كثيفة من البودرة الحرة بواسطة إسفنجة صغيرة تحت العين وعظام الوجنات وبمحاذاة الأنف وعلى الذقن.

وينبغي ترك البودرة على الوجه لمدة تتراوح من 5 إلى 20 دقيقة، كي تتحد مع البشرة تدريجياً. وبعد ذلك، يتم إزالة البودرة الزائدة بواسطة فرشاة.

وبفضل تقنية الخبز تتمتع البشرة بمظهر متجانس وطبيعي، كما يصمد المكياج أمام حرارة الطقس من دون أن يترسب البودرة في التجاعيد الصغيرة بشكل يشوه المظهر الجمالي للبشرة.