تعرفي على أول خطوات العناية بالشعر
شعر

تعرفي على أول خطوات العناية بالشعر

دبي - فوشيا

في استطلاع حول تصنيف العوامل التي تعطي الانطباع الأول عن الشخص، اعتبر 58% من المشاركين بأن الشعر يأتي في المرتبة الثانية بعد الوجه (66%) وقبل مظهر الجسم (55%) والزي (52%). إذ لا يتطلب الأمر منا سوى دقائق لتقييم نمط حياة الشخص وجاذبيته ولياقته البدنية بالاستناد إلى الشعر. وليست تسريحة الشعر العامل الأهم في هذا التقييم، بل صحته، التي تعتمد بدرجة كبيرة على حالة فروة الرأس.

وفي هذا الخصوص قالت ستيفاني كونزلمان، رئيس شؤون تطوير منتجات العناية التجميلية في “بايرزدورف AG”: “عملنا، بالاستناد إلى خبرتنا الطويلة في مجال العناية بالبشرة، على توسيع نطاق أبحاثنا لتشمل فروة الرأس وأهميتها في بنية الشعر. إن حالة فروة الرأس تؤثر على تقسيم الخلايا المسؤولة عن نمو الشعر في المسام، وتعتمد حالة الشعر المثلى على انقسام الخلايا بالشكل الأمثل”.

العناية بالشعر

إن بشرة فروة الرأس شديدة الحساسية ولا تحصل على أية حماية، وهي عرضة للتأثيرات الخارجية مثل التلوث البيئي والغبار والهواء الساخن الناتج عن مجففات الشعر. كما تؤثر عوامل أخرى سلباً على حالة فروة الرأس تشمل التوتر وقلّة النوم والحمية غير المتوازنة. وتضيف كونزلمان: “يولد التوتر الشوارد الحرة التي تحفز آليات الدفاع الطبيعية في الجسم، ولمعالجة هذه المشكلة، يعمل الجهاز المناعي على إنتاج البروتينات المعززة للالتهاب مثل السيتوكينات”.

فالالتهاب هنا هو استجابة مناعية من جسمنا، وتتابع: “عندما تبقى مستويات التوتر مرتفعة لفترة طويلة، تعمل السيتوكينات على قتل الخلايا باستمرار، وتصبح الالتهابات الصغيرة أحد العوامل المسببة لأكثر مشكلات فروة الرأس شيوعاً، وهو ما يؤثر في النهاية على نوعية الشعر”.

الالتهابات الصغيرة ليست مشكلة صغيرة

الالتهابات الصغيرة ليست مشكلة صغيرةوتواصل كونزلمان: “قد تسبب الالتهابات الصغيرة الكثير من الأعراض من الحكة الشديدة وجفاف الشعر. وتختلف الأعراض باختلاف درجة امتداد الالتهابات الصغيرة، ومدى قابلية كل شخص للإصابة بها. كما تتسبب الالتهابات في تضاؤل حجم بصيلات الشعر، مما يسبب ترسب الكولاجين في هذه البصيلات، والذي قد يؤدي أحياناً إلى تدمير بصيلات الشعر تماماً مسبباً تساقط الشعر وجعله أخف”.

اكتشاف أساس فروة الرأس الصحية

اكتشاف أساس فروة الرأس الصحية

أجرى فريق الأبحاث في “يوسيرين” أبحاثاً مكثفة، وتمكّنوا من اكتشاف مكون فعال يعيق دورة الالتهابات، ويؤمن الظروف المثلى لنمو ألياف الشعر بشكل صحي. وتقول كونزلمان: “من بين كافة المواد التي اختبرناها، أثبتت مادة Licochalcone A الطبيعية المستخرجة من جذور عرق السوس الصيني فعاليتها القوية ضد الالتهابات. وتؤكد الدراسات المخبرية بأن Licochalcone A يمنع رد الفعل التأكسدي في الأنسجة، ويعمل بشكل فعال على تقليل تصنيع البروتينات المضادة للالتهابات مثل السيتوكينات واليوكوترين والبروستاجلاندين”.

وبالاستناد إلى نتائج الدراسة، طورت Eucerin® DermoCapillaire جيلاً جديداً من منتجات العناية بالشعر وفروة الرأس تعمل على معالجة مشاكل الشعر وفروة الرأس بخطوتين فقط.

الخطوة الأولى: تتكون الشامبوهات من مكونات فعالة تعالج المشكلات المحددة لفروة الرأس. كما تحتوي على مواد مفعلة للسطوح وخفيفة جداً، ومواد ملطفة تنظف الشعر وتلطفه ليستعيد حجمه ولمعانه ومرونته الطبيعية.

الخطوة الثانية: علاجات مباشرة لفروة الرأس معززة بمكون Licochalcone A الفعال لتقليل الالتهابات الصغيرة، وتوفير بيئة مثالية للنمو الصحي لألياف الشعر. كما تحتوي على مكونات فعالة تخفف من مشكلات فروة الرأس من حساسية، وحكة، وجفاف، وقشرة.