أسباب إصابة البشرة بالاسمرار والبقع الداكنة
جمالك

أسباب إصابة البشرة بالاسمرار والبقع الداكنة

القاهرة- من دعاء السيد

أكدت دكتورة نيفين درغام، استشاري أمراض الجلد والليزر، أن أسباب الاسمرار والبقع الداكنة ليست فقط الشمس، فهناك زيادة نشاط الخلايا الضبغية في الجسم، نظرًا لتغير الهرمونات بسبب الحمل على سبيل المثال.

وأضافت استشاري الجلدية، أن هناك بقعًا داكنة تظهر في البشرة مع التقدم في السن، إلى جانب حب الشباب، الذي يتحول إلى بقع داكنة وسمراء بالجلد في حالة إهماله.

ونصحت نيفين، الفتيات، بوضع كريم واقي من الشمس قبل التعرض لها، ويتم تجديده كل ساعتين، حتى نحافظ على البشرة من الالتهاب والاسمرار.

ولفتت، إلى أن الاسمرار والبقع الداكنة يتم علاجهما ببعض كريمات التفتيح، إلى جانب الليزر، مشيرة إلى أن الأخير ليس حلاً سحريًا للبقع، ولكن يتم استخدامه في أمراض محددة.

وشددت استشاري الجلدية، على أن بعض الأمراض مثل “الكلف” يمكن أن تعود بعد علاجها، في حال التعرض للشمس بكثافة، لذلك يجب على السيدات الاهتمام بوضع كريم حامي من الشمس قوي، مع المواظبة على وضع كريمات مخصصة لمنع زيادة التصبغ.