هل يصنع الـ”سناب تشات” جمالا مزيفاً؟
جمالك

هل يصنع الـ”سناب تشات” جمالا مزيفاً؟

ياسمين عماد

على الرغم من الصور الرائعة والمتقنة التي يقدمها تطبيق سناب تشات، إلا أن البعض يصاب أحيانًا بالإحباط، لدى رؤية حقيقة تلك الصور.

صحيح أننا بلمسة زر واحدة نحصل على بشرة خالية من العيوب، لكن عند مقارنة الصورة المعدلة بالحقيقية ينتابنا شعور غريب ونسأل أنفسنا “لماذا لا نبدو هكذا طوال الوقت؟”

وحول المعايير التي يقدمها فلتر الجمال على تطبيق سناب تشات، نستعرض بعض الحالات غير المحببة لدى بعض النساء..

كارولين هسو

98377-carjpg

“على الرغم من التحسينات التي يدخلها الفلتر على البشرة، حيث يغير لونها ويجعلها مشرقة وملساء، ويعطي مظهرًا أكثر شبابًا، إلا أنه لا يساعد في المعايير غير الواقعية التي يجب أن نبدو عليها”.

بريتني بيرشوب

77845-brjpg

“اعترف بأني أحب الفلاتر، خاصة عندما أخرج بدون مكياج، فهو يخفي أي علامات لتغيير اللون، كما يصغر حجم أنفي، لكن ما أكرهه هو تغييره لعيني، فأبدو كشخصية كارتونية”.

دانييل فونتانا

57067-dajpg

“في حين أن بشرتي أصبحت أكثر صفاءً، كما أن حجم أنفي قد صغر، وحاجبي ازدادا كثافة، فإن وجهي وشفتي يبدوان أنحف، الأمر الذي جعل عيني تبدو أكبر من المعتاد”.

تاتيانا بيدو

47402-tajpg

“إن الفلتر يحسن بشرتي ويجعل عيني أوسع، وهو ما أحبه، لكن ما لا أحبه هو تغييره لشكل أنفي، التي تجعلني أبدو كرسم كارتوني، لكني، مع ذلك، أحب التوهج العام الذي يعطيه لبشرتي”.